جورج كلوني يدعو لمقاطعة فنادق بروناي على ضوء قانون الإعدام بحق المثليين

صحيفة الفجر الإلكترونية – وكالات

دعا  نجم هوليوود المشهو جورج كلوني إلى مقاطعة الفنادق الفاخرة التي تملكها بروناي، وذلك بعد أن أعلنت عن قوانين جديدة تقضي بالإعدان بحق المثليين جنسيا.

حيث تدخل القوانين الجديدة في بروناي في 3 إبريل، والتي تقضي بأن أي شخص يدان بمثلية الجنس أو خيانة زوجته سيعاقب بالجلد أو الرجم حتى الموت.

وتمتلك وكالة الاستثمار في بروناي تسعة فنادق حصرية في جميع أنحاء العالم ، بما في ذلك ثلاثة فنادق في المملكة المتحدة وفندق Bel-Air و Beverly Hills الشهير في هوليوود.

وعلى إثر ذلك فقد كتب كلوني الحائز على جائزة الأوسكار في منشور له : “في كل مرة نبقى فيها أو نلتقي في اجتماعات أو نتناول العشاء في أي من هذه الفنادق التسعة ، نضع الأموال مباشرة في جيوب الرجال الذين يختارون وضع الأحجار والسوط حتى الموت بحق مواطنيهم لكونهم مثلي الجنس أو المتهمين بالزنا”.

وأشار قائلا “بروناي ملكية ، وبالتأكيد فإن أي مقاطعة لن يكون لها تأثير يذكر على تغيير هذه القوانين. لكن هل سنساعد فعلاً في دفع ثمن انتهاكات حقوق الإنسان هذه؟”.

واعترف كلوني بأنه أقام في بعض الفنادق التي تتبع لبروناي “مؤخرًا” لكنه لم يكن على علم بملكية هذه الفنادق.

جدير بالذكر أن بروناي حصلت على استقلالها عن المملكة المتحدة في عام 1984 وتلتزم بأحكام الشريعة الإسلامية الصارمة، حيث أدخلت البلاد ، التي يرأسها سلطان بروناي ، بتر اليدين أو القدمين كعقاب على السرقة.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.