اللبنانية منى المذبوح تغادر مصر بصحبة حكم بالسجن 8 سنوات مع الإيقاف

0 146

صحيفة الفجر الإلكترونية – وكالات

غادرت اللبنانية منى المذبوح القاهرة بعد انتهاء محاكمتها بتهمة إهانة الشعب المصري والحكم عليها بسنة مع إيقاف التنفيذ بدلاً من السجن المشدد ثماني سنوات.

وفي يوليو الماضي قضت محكمة جنح حي مصر الجديدة بالقاهرة بسجن منى المذبوح لثماني سنوات وفي وقت لاحق استأنفت على الحكم وتم قبول استئنافها.

وكانت منى المذبوح نشرت فيديو خاصًا عبر صفحتها على فيسبوك وشاركته مع 25 من أصدقائها فقط وقام أحدهم بنشره عبر مواقع التواصل الاجتماعي.

منى المذبوح وقعت في خطأ فادح حين انتقدت مصر وشعبها بشكل جارح وهي تقيم على أرض مصر، ولم تراعِ حقوق الضيافة ولا مشاعر الشعب المصري، وعلى الفور تم تحريك دعوى قضائية ضدها لتصدر بعد ذلك مذكرة بتوقيفها والقبض عليها.

بعد يومين من افتضاح أمر فيديو منى المذبوح المسيء للشعب المصري قامت ببث مقطع آخر للجميع ونشرته عبر يوتيوب وغيره من شبكات التواصل أوضحت فيها أن كلامها لا ينطبق على كل الشعب المصري لكنه بالتأكيد ينال بعضًا منهم ومن بينهم الشخص الذي قام بتسريب المقطع.

واعتذرت منى المذبوح عن الألفاظ الخادشة للحياء التي تضمنها المقطع الأول، مؤكدة أن لها أصدقاء وصديقات من مصر وتكن لهم كل احترام ولم تلقَ منهم إلا حسن المعاملة.

وتم القبض على منى المذبوح حين همت بمغادرة مصر في 31 مايو الماضي في مطار القاهرة وتقديمها للجهات المختصة.

وقضت محكمة جنح مصر الجديدة بمعاقبة منى المذبوح بالحبس 8 سنوات مع الشغل بتهمة “نشر فيديو خادش للحياء وازدراء الأديان والتطاول على الشعب المصري”.

وأشار قرار المحكمة إلى أن اللبنانية منى المذبوح ثبتت إدانتها بإهانة المصريين وخدش الحياء العام عبر مقطع مصور سجلته بنفسها ونشرته على صفحتها الشخصية على موقع التواصل الاجتماعي فيسبوك.

وكان حكم المحكمة على منى المذبوح بالسجن 11 عامًا إلا أن المحكمة رأت تخفيفه إلى 8 سنوات وذلك بعد أن فحصت المحكمة الشهادة الطبية المقدمة من محامي المتهمة، والتي تؤكد أنها تعاني مرضًا في المخ، أدى إلى إصابتها باضطرابات عصبية ونفسية.

مصدر المواطن

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.